محافظ حماة اعتقدنا أن الحضور لن يتجاوز 500 شخصا ولكنه تجاوز 10 آلاف وكان الموضوع خارج سيطرتنا.

محافظ حماة المهندس محمد طارق كريشاتي

محافظ حماة طارق كريشاتي :

لم نكن نتوقع هذا العدد الكبير من الحضور بافتتاح المتنزه واعتقدنا أن الحضور لن يتجاوز 500 شخصا ولكنه تجاوز 10 آلاف وكان الموضوع خارج سيطرتنا واتخذنا الإجراءات الاحترازية لمواجهة الوباء ولكن حجم الزوار كان أكبر

الازدحام في قلعة حماة


– نعرف ما هي امكانيتنا وطلبنا خلال الاجتماع مع رئيس الحكومة طلبات حسب الإمكانيات المتاحة وطرحنا هموما متصلة بالكهرباء والمحروقات، وذكرنا أن محافظة حماة من المحافظات المنتجة وليست مستهلكة وتستحق الدعم الإضافي وفيها عدة مصانع كبيرة كمعمل الحديد والاسمنت والبورسلان وهي بحاجة كهرباء ومحروقات، بالإضافة لزراعة القمح على مساحات واسعة وسنبدأ بزراعة الشوندر حاليا كما تستضيف حماة حوالي مليون نسمة من المحافظات المجاورة

من الاجتماع الوزاري في حماة



– ما دمره الإرهاب لا يعاد بناؤه فورا بل تدريجيا وحماة محافظة صناعية وتجارية وزراعية ونسعى للتحفيز لزيادة الانتاج الذي يسهم في دوران العجلة الإنتاجية ما يعني تحسن الواقعي المعيشي، ونحفر الصناعيين والفلاحين لإعادة افتتاح مشاريعهم ومصانعهم

– تم بيع جميع العقارات في المنطقة الصناعية ويتم العمل على فتح توسع لها

– لوحظ منذ البارحة تحسن ملحوظ في الكهرباء بمحافظة حماة ولدينا وعود بأن يكون هذا التحسن دائم وأصبح التقنين 4 ساعات قطع وساعتي وصل

– الكهرباء تؤثر على واقع المياه فمحطات ضخ المياه في المحافظة ذات أنابيب وخطوط جر طويلة وبحاجة لأكثر من ساعة لتصل المياه للمواطنين

#شام_إف_إم

ترأس السيد رئيس مجلس الوزراء المهندس حسين عرنوس و بحضور السادة وزراء السياحة والزراعة والإصلاح الزراعي والكهرباء والموارد المائية والتجارة الداخلية وحماية المستهلك و محافظ حماة و أمين فرع حماة للحزب اجتماع موسع في محافظة حماة لمناقشة الواقع الخدمي والعقبات التي تعترضه وسبل تذليلها.

و أكد رئيس مجلس الوزراء سعي الحكومة لتأمين احتياجات المواطنين من المواد الأساسية ، مبينا أنه تم تأمين احتياطي من القمح يكفي كل هذا الموسم .

وبالنسبة للكهرباء أوضح أنه يتم التوزيع بين المحافظات بشكل عادل، لافتا إلى أن هناك بعض الخطوط لها خصوصية.

ولفت إلى أن مخصصات كل أسرة من الخبز هو حق لها ، وأي خلل فيه هو خلل بالتوزيع يجب أن يحاسب مرتكبه.

وفيما يتعلق بتحسين الوضع المعيشي أشار إلى المنح الثلاثة التي صدرت خلال خمسة الأشهر الأخيرة ، وقال: ولا يخفى على أحد القرارات التي أصدرت في الأشهر الماضية لتحسين الوضع المعيشي ،

وقال إن الحكومة تعمل جاهدة لتحسين الوضع المعيشي على كافة الأصعدة في القريب العاجل وهذا ما أكد عليه سيد الوطن في الإجتماع الأخير في مجلس الوزراء.

وشدد السيد رئيس مجلس الوزراء على المشاريع المتوسطة والتنموية لما لها من أهمية في مجال الوحدات الإدارية.

ودعا لاتخاذ الإجراءات الإحترازية لفيروس كورونا وعن اللقاح قال نحن بصدد توريده من ثلاثة مصادر من روسيا والصين ومنظمة الصحة العالمية.

وأشار إلى ضرورة إنشاء شركات خاصة تعمل في النقل الداخلي لسد النقص الحاصل في المواصلات ضمن الحافظة مؤكدا دعم الحكومة لاي شركة نقل خاصة.

حضر الاجتماع أعضاء قيادة فرع الحزب والمكتب التنفيذي ومجلس الشعب ومديري الدوائر الخدمية.

Facebook Comments Box

اترك رد