لاجئ سوري يتعرض للضرب المبرح في قطار نقل في ألمانيا .

أظهر فيديو تداوله ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي قيام مواطن ألماني بالاعتداء بالضرب و توجيه اهانات عنصرية بحق شاب سوري في أحد القطارات في مدينة ايرفورت في ولاية تورينغن الألمانية .

ونقل موقع صحيفة “بيلد” الألمانية أن “الرجل هاجم الفتى (17 عاما) بينما كان يسافر في القطار موجها له كلاما عنصريا، قبل أن يركله في رأسه عدة مرات ويكسر هاتفه، كما يظهر في الفيديو الذي وثقه أحد المسافرين

ووصفت الصحيفة الهجوم على الفتى بـ”العنصري والمخزي”، فيما سلطت وسائل إعلام ألمانية الضوء على هذه الحادثة.

وأعلنت شرطة إيرفورت أنه تم التعرف على بيانات المهاجم، وتمكنت من اعتقاله، وقالت الشرطة إنها تلقت العديد من الاتصالات من شهود عيان تعرفوا على هوية الرجل، وإنهم يريدون الادلاء بأقوالهم، وهو ما مكن الشرطة من سرعة تحديد هويته.

من جهته، أعرب وزير الداخلية في ولاية تورينغن جورج ماير عن صدمته لهذا الاعتداء وقال “شعرت بالضيق الشديد عندما شاهدت الفيديو.. لقد صدمت من العدوانية والعنف ضد شاب أعزل.. أنا أدين ذلك بشدة”.

يذكر أن الحادثة ليست الأولى من نوعها حيث تعرض الكثير من السوريين في ألمانيا لهجمات مشابهة نفذها ألمان عنصريين معارضين لسياسات الحكومة الألمانية في استقبال اللاجئين السوريين وتأمين سبل العيش لهم.

وتقول الجماعات المناهضة للعنصرية إن هناك 102 حالة اعتداء وعنف وكراهية ضد السامية يقف خلفها اليمين المتطرف في تورينغن سجلت العام الماضي.

المصدر : تلفزيون الخبر

Facebook Comments Box

اترك رد