جريمة مروعة تهز مدينة حماة.. ابن يقتل أمه نحراً بالسكين

هزت جريمة مروعة وقعت في ضاحية أبي الفداء السكنية محافظة حماة بمدنها وأريافها، لفظاعتها وهولها، حيث أقدم شاب على قتل أمه نحراً بالسكين!.

.

.



وبيَّنَ مصدر مسؤول في قيادة شرطة حماة لـ”الوطن أون لاين” أنه خلال نصف ساعة من إعلام قسم شرطة الشريعة بالجريمة، تمت السيطرة على كل أطرافها وكشف خيوطها والقبض على مرتكبها.

..


وأوضح أن شاباً مواليد 2003 أقدم على قتل والدته “عبير ـ ع” مواليد 1977 ناحراً رقبتها بعدة طعنات بسكين حادة.

وكشف المصدر أنه بالتحقيق مع الابن القاتل، اعترف بارتكابه جريمته وهو مبسوط وكأنه لم يرتكب أي جرم!.

وأنه أقدم على فعلته غير هيَّاب، لاعتقاده أن والدته المغدورة قتلت والده بالعام 2012 ، حيث اتهمت بقتله آنذاك وسجنت لمدة 3 سنوات وأُطلق سراحُها بعد نيلها حكمًا بالبراءة.



ولفت المصدر إلى أنه سيتم تقديم المقبوض عليه إلى القضاء المختص، بعد إتمام كل الإجراءات القانونية وإغلاق الضبط الذي نظمه قسم شرطة الشريعة بهذه الجريمة المروعة.

حماة – مراسل “الوطن أون لاين”

…….

أقدم على ذبح #والدته بسكين .. وقسم شرطة الشريعة في حماة #يلقي_القبض عليه.

أخبر أحد المواطنين قسم شرطة الشريعة في حماة بوجد جثة لامرأة في شقة سكنية بحي أبي الفداء وهي مقتولة ذبحاً، وعلى الفور توجهت دورية القسم ومن فرع الأمن الجنائي إلى المكان
وشاهدوا جثة امرأة بالعقد الرابع من العمر مذبوحة والدماء حولها .

ومن خلال التحري وجمع المعلومات تبين أنه توجد خلافات بين المغدورة وابنها المدعو ( نبيل . ط ) حول اتهامها بقتل والده فتم الاشتباه به ، وتمكن قسم شرطة الشريعة في حماة من إلقاء القبض عليه وبالتحقيق معه اعترف بإقدامه على قتل والدته ذبحاً بواسطة سكين، وقيامه بإخفاء أداة الجريمة في منزل عمه .

تم العثور على أداة الجريمة وعليها آثار الدماء، ومازالت التحقيقات مستمرة مع المقبوض عليه
لكشف جميع ملابسات الجريمة.

وزارة الداخلية السورية

Facebook Comments Box

اترك رد