الهيئة الناظمة للاتصالات تسمح مؤقتا بجمركة الهواتف الخلوية بشروط محددة

أعلنت الهيئة الناظمة للاتصالات والبريد عن السماح بجمركة الهواتف المحمولة التي عملت على الشبكة السورية قبل صدور قرار تعليق التصريح .

وجاء في قرار الهيئة أنه “سيتم منح أصحاب الأجهزة الخلوية التي عملت على الشبكة السورية لغاية تاريخ القرار الذي قضى بتعليق التصريح، بتاريخ 18 – 3 – 2021، فترة سماحية تنتهي بنهاية شهر حزيران 2021.

وحددت الهيئة شرايح معينة للتصريح وفقها وتبلغ قيمة كل منها “الشريحة الأولى: 130 ألف ليرة سورية، الثانية 220 ألف ليرة، الثالثة 400 ألف، الرابعة 500 ألف”.

وأكدت الهيئة على المشتركين على عدم إمكانية التصريح عن الأجهزة التي عملت على الشبكة بعد تاريخ 18 آذار 2021.

ولفتت إلى عدم استخدام أي جهاز خلوي لا تطابق أرقامه التعريفية مع الرقم الموجود على علبة الجهاز حفاظاً على حقوقهم والإبلاغ عن أي محل صيانة أو بيع أجهزة خلوية لا يلتزم بالتعليمات الصادرة عن الهيئة.

والجدير بالذكر أن الهيئة الناظمة للاتصالات والبريد كانت أعلنت بشكل مفاجئ عن تعليق التصريح الإفرادي عن الأجهزة الخلوية (الجمركة)، اعتباراً من 18 آذار 2021 ولمدة 6 أشهر، ريثما يتم استكمال الدراسات التنظيمية والفنية للمشروع، دون أن توضّح ماهية المشروع.

وتم في نهاية آب 2020، رفع أسعار جمركة الهواتف المحمولة التي لم تدخل البلد عبر المنافذ النظامية طبقاً لمواصفات الجهاز، لتصبح 20 ألف ليرة للشريحة الأولى، و45 ألف ليرة للثانية، و80 ألف ليرة للثالثة، و100 ألف ليرة للرابعة.

تلفزيون الخبر

Facebook Comments Box

اترك رد