وفاة شاب غرقا أثناء السباحة في اللاذقية.. وعمليات البحث مستمرة للعثور على الجثة

توفي شاب بعمر 20 سنة من قرية فديو، غرقاَ أثناء السباحة في شط قرية البصة التابعة لمدينة اللاذقية، وماتزال عمليات البحث مستمرة من قبل عناصر الدفاع المدني والضفادع البشرية للعثور على الجثة.

وقال مدير الدفاع المدني باللاذقية العميد الركن جلال داؤود لتلفزيون الخبر: تم ابلاغنا بوجود حالة غرق لشاب أثناء السباحة في شاطئ البصة عند الساعة الثانية ظهراً من يوم الجمعة”.

وأضاف “قمنا بالتوجه للمكان بمرافقة العناصر والضفادع البشرية والغطاسين للقيام بعمليات الإنقاذ وللبحث عن جثة الشاب، لكن استمرت عمليات البحث حتى الساعة الـ 8 مساءَ دون جدوى. ”

وأضاف العميد داؤود: “توفي الشاب عدنان طراف الذي يدرس في المعهد بيطري، أثناء السباحة برفقة ثلاثة من أصدقائه “طلاب ضباط”، بسبب الموج العالي والقوي والذي يتجه جنوباَ، وعندما حاول أحد أصدقائه إنقاذه، كاد أن يتعرض للغرق لولا مساعدة بقية أصدقائه.”

وقال العميد داؤود: “وصلنا صباح اليوم السبت، خبر عند الساعة التاسعة والنصف صباحاَ، يفيد بمشاهدة جثة المتوفى على بعد حوالي 450 متر من الشط، لعدة دقائق ومن ثم أخفتها الأمواج”.

وتابع “توجهت فرق الدفاع المدني مع الضفادع البشرية والقوارب وسيارة الصحية بالإضافة لعربة إنقاذ، وعملت بشكل مباشر للبحث عن الشاب من جديد، وما تزال الفرق في الموقع لحين العثور على جثة الشاب.”

يذكر أنه تم التحذير من السباحة خوفاَ من الأمواج العالية والقوية والتيارات البحرية، التي تؤدي لغرق الأشخاص بسبب سحب التيارات البحرية لهم، حيث تتدفق المياه في التيارات الساحبة بعيداً عن الشاطئ، فتسحب أي شيء عليها لداخل المياه.

تلفزيون الخبر

Facebook Comments Box

اترك رد