الكشف عن عصابة تجمع مبالغ أجنبية من المواطنين خارج القطر مرسلة لذويهم بالداخل وتستبدلها بعملات مزيفة، ويوقف أحد أفرادها ومصادر مبلغ خمسون ألف دولار أمريكي مزيف

فرع الأمن الجنائي في ريف دمشق يكشف عصابة تجمع مبالغ أجنبية من المواطنين خارج القطر مرسلة لذويهم بالداخل وتستبدلها بعملات مزيفة، ويوقف أحد أفرادها ويصادر مبلغ خمسون ألف دولار أمريكي مزيف

في إطار متابعة وملاحقة الأشخاص المتعاملين بغير الليرة السورية، ومن يقومون بترويج العملات المزيفة التي تضر بالاقتصاد الوطني، وبناءً على المعلومات الواردة إلى فرع الأمن الجنائي في ريف دمشق حول وجود عصابة تقوم بجمع مبالغ مالية أجنبية من المواطنين القاطنين خارج القطر وإرسالها إلى ذويهم وأقاربهم بطريقة غير مشروعة مقابل المنفعة المادية، ولا تكتفي هذه العصابة بذلك بل تقوم بالاحتيال على المواطنين وتستبدل العملات المرسلة إليهم بعملات مزيفة.
من خلال المراقبة والمتابعة الحثيثة وبكمين محكم قام فرع الأمن الجنائي في ريف دمشق بإلقاء القبض على أحد أفراد هذه العصابة وتبين أنه يدعى ( باسل. ف )، ضبط بحوزته مبلغ خمسون ألف دولار أمريكي مزيف، وبالتحقيق معه اعترف باشتراكه مع أشخاص آخرين متواجدين داخل وخارج القطر بترويج العملات المزيفة بالتنسيق فيما بينهم، حيث يقومون باستلام مبالغ مالية نظامية من المواطنين خارج القطر وإدخالها بطريقة غير نظامية إلى القطر ثم يستبدلونها بعملات مزيفة ويسلمونها للمواطنين المرسلة إليهم هذه المبالغ .
مازالت التحقيقات مستمرة معه، والبحث مستمر عن باقي أفراد العصابة وسيتم تقديم المقبوض عليه إلى القضاء المختص .

Facebook Comments Box

اترك رد