شقيقان سوريان يلتقيان في أولمبياد طوكيو أحدهما مع الفريق السوري والآخر مع فريق اللاجئين !!

شهد حفل افتتاح دورة الألعاب الأولمبية “طوكيو 2020” لقاء الشقيقين محمد وعلاء ماسو الذي يشارك أحدهما ضمن الوفد السوري بينما يلعب الآخر في الفريق الأولمبي للاجئين على مستوى العالم.

وتداول ناشطو مواقع التواصل الاجتماعي صورة لقاء الشقيقين الذي وصف بالمشهد الإنساني والتاريخي.

ويعتبر لاعب الترياتلون (السباحة، الجري، والدراجة الهوائيّة) محمد ماسو الممثل الوحيد لسوريا في اللعبة ضمن منافسات أولمبياد طوكيو 2020.

ويضم الوفد السوري ستة رياضيين هم لاعبة كرة الطاولة هند ظاظا 12 عاماً، وهي أصغر لاعبة في الأولمبياد، والسباح أيمن كلزية في سباق 200م فراشة.

كما يشارك ضمن الوفد مجد الدين غزال في مسابقة الوثب العالي، والفارس أحمد حمشو بمسابقة قفز الحواجز، والرباع معن أسعد في رفع الأثقال بوزن فوق 109 كغ.

من جهة آخرى، يشارك علاء ماسو في منافسات رياضة السباحة إلى جانب السورية يسرى مارديني ضمن الفريق الأولمبي للاجئين إلى جانب الذي يضم ثمانية سوريين آخرين وهم: أحمد بدر الدين وايس في ركوب الدراجات.

فيما يلعب السوريان أحمد عليكاج ومنى دهوك وساندا الداس في منافسات الجودو، وآرام محمود في الريشة الطائرة، ووائل شعيب في الكاراتيه، ووسام سلامانة (سوريا) في الملاكمة.

.

حسب تلفزيون الخبر

Facebook Comments Box

اترك رد