بعد انفصالها عن هواوي.. هونر تطلق أول هواتفها بخدمات غوغل

أطلقت شركة هونر، التي انفصلت عن هواوي العام الماضي، أول هاتف ذكي لها في الخارج منذ أن أصبحت شركة مستقلة، مع إمكانية الوصول إلى خدمات غوغل، وشرائح كوالكوم.

وسيتم إطلاق هاتف هونر 50 الذي تبلغ قيمته 614 دولاراً في 40 سوقاً في جميع أنحاء العالم ويمثل خطوة كبيرة للعلامة التجارية السابقة لهواوي، حيث تتطلع إلى استعادة حصتها في السوق حول العالم.

كانت هونر هي العلامة التجارية للهواتف الذكية ذات الميزانية المحدودة من هواوي. وتم بيعها في ديسمبر إلى تحالف من المشترين، بما في ذلك الصندوق المدعوم من قبل حكومة مدينة شنتشن.

وتعرضت هواوي لعقوبات أميركية في عامي 2019 و2020 مما أدى إلى قطع وصولها إلى التكنولوجيا الرئيسية بما في ذلك نظام التشغيل أندرويد من غوغل والتطبيقات ذات الصلة وكذلك الرقائق الهامة من شركة كوالكوم، ما أدى إلى شل أعمال الهواتف الذكية لشركة هواوي.

ولا تخضع شركة هونر حالياً لعقوبات الولايات المتحدة، ويعمل أحدث أجهزتها بنظام أندرويد، ومدعوم بخدمات غوغل، كما تعمل على شريحة سناب دراغون 778G من شركة كوالكوم، كما يحتوي جهاز هونر 50 أيضاً على 4 كاميرات في الخلف وشاشة بحجم 6.57 بوصة.

واستعادت هونر بعض حصتها في السوق في الصين، وبلغت حصتها السوقية 15% في الصين، مما يجعلها ثالث أكبر مشغل للهواتف الذكية في البلاد – وهي المرة الأولى التي تحتل فيها هذا الترتيب منذ عام، وفقاً لـ Counterpoint Research.

وعلى الصعيد العالمي، بلغت حصتها السوقية 3.7% في أغسطس، ارتفاعاً من 1.5% في فبراير، لكن هذا يرجع أساساً إلى المكاسب في الصين.

Facebook Comments Box