كيف أثر لقاح كورونا على إيرادات شركة فايزر؟

كشفت شركة فايزر عن نتائجها للربع الثالث، الأسبوع الماضي، متجاوزة التوقعات لكلاً من الإيرادات والأرباح، كما رفعت توقعاتها لعام 2021 مرة أخرى.

وسجلت شركة الأدوية الأميركية العملاقة 8.15 مليار دولار من الأرباح الصافية على إيرادات بلغت 24.09 مليار دولار للربع المنتهي في 30 سبتمبر، ويرجع الفضل في ذلك أساساً إلى لقاح كورونا، حيث استحوذ اللقاح على 54% من عائدات شركة فايزر للربع الثالث وحده، وهو ما يفوق أي عقار آخر في محفظة فايزر الضخمة.

وتتوقع شركة فايزر، التي طورت اللقاح بالتعاون مع شركة التكنولوجيا الحيوية الألمانية بيونتيك، تقديم 2.3 مليار جرعة من لقاحها بتقنية mRNA هذا العام، مما يرفع توجيه إيراداتها للدواء من 33.5 إلى 36 مليار دولار.

وبفضل هذه الزيادة، رفعت الشركة توجيه إيراداتها الإجمالية بين 81 و82 مليار دولار، وهو ما يمثل نمواً بنسبة 93 إلى 91% على أساس سنوي.

ومن المتوقع أن تحقق شركة الأدوية ربحاً كبيراً من توصلها للقاح، حيث تتوقع أن يبلغ هامش الربح قبل الضرائب أقل بقليل من 30% من لقاح كورونا، حتى بعد حساب تقاسم الربح الإجمالي بنسبة 50% مع بيونتيك.

Facebook Comments Box

اترك رد